“ديلي ميل”: اكتشاف مادة بالفراولة تحد من أضرار الأزمات القلبية

تواصل – وكالات:

توصل فريق من الباحثين وخبراء علم الأحياء في جامعة كامبريدج وجامعة كولدج لندن وجامعة جلاسكو إلى نتائج جديدة ومثيرة للغاية، حيث أكدوا أن إحدى المواد الكيميائية البسيطة الموجودة داخل الفراولة والتفاح قد تساهم في الحد من التلف الذي يصيب أنسجة القلب، أو المخ عقب الإصابة بالأزمات القلبية أو السكتة الدماغية.

وتابع الباحثون أن هذا المستخلص يساهم في تقليل الخسائر والحد من معدل الوفيات وتعزيز فرص بقاء المرضى على قيد الحياة، مضيفين أن هذه المادة إذا تم حقنها عقب الإصابة بأي نوبة مرضية خطيرة، فقد تقلل من التأثيرات الضارة على أعضاء جسم الإنسان الحيوية على المدى البعيد.

وأوضح الباحثون أن مادة”succinate”، والتي توجد في الجسم بشكل طبيعي، تُحدث تأثيرات ضارة للغاية داخل الأعضاء التي أصيبت تواً بالنوبات المرضية الحادة مثل الأزمة القلبية والسكتة الدماغية، وذلك بعد أن تتحد مع الأكسجين حال تدفق الدم مرة أخرى إلى العضو المصاب، وتكون مادة ضارة تؤدي إلى تدمير الخلايا في القلب والأعضاء الأخرى. وأضاف الباحثون أن أحد المركبات الكيمائية البسيطة الموجودة بكثرة داخل فاكهة التفاح والفراولة والعنب، وتعرف باسم ” Malonate esters”، تساهم حال حقنها بالجسم في إيقاف التفاعلات الضارة لمادة “succinate”، وهو ما يحد من التأثيرات المدمرة على جسم الإنسان

كل الردود: 0
هذا موضوع قديم، وتم إغلاق الردود عليه آلياً.
عرض وسائل التواصل مع الكاتب
تطبيق مستعمل

تصفح بسرعة مع تطبيق مستعمل!