أطعمة تزيل الأرق وتساعد على النوم الهادئ

تواصل – وكالات:

يعاني الكثيرون من الأرق في بعض الأوقات، وربما أصبح هاجساً مزمناً لدى البعض، سواء أكان ذلك بسبب الانشغال بالتفكير في أمور الحياة، أو نتيجة حرارة الصيف، أو لأي سبب آخر.

وهناك خطوات تساعد على استعادة النعاس، مثل التنفس المنتظم العميق، وممارسة النشاط البدني أثناء النهار. إلى جانب ذلك هناك أطعمة تساعد على النوم، إليك أهمها:

منتجات الألبان:

إذا كنت تعاني خلال إحدى الليالي من صعوبة النوم جرّب تناول منتجات الحليب؛ لأن الحليب يحتوي على التربتوفان الذي يعتبر حمضاً أمينياً أساسياً يساعد على رفع مستويات هرموني السيروتونين والميلاتونين في الجسم، وكلاهما يحث على الاستغراق في النوم. تناول اللبن (الزبادي) أو الحليب الدافئ. كذلك بينت الأبحاث أن نقص الكالسيوم في النظام الغذائي يؤثر سلباً على قدرة الدماغ على إنتاج هرمون الميلاتونين، لذلك تفيد منتجات الألبان التي تحتوي على الكالسيوم في تعويض هذا النقص.

بذور الكتان:

يساعد تناول بذور الكتان على زيادة مستويات هرمون السيروتونين وانتظام عملية النوم. كذلك تحد أحماض أوميغا3 الدهنية التي تحتويها بذور الكتان من القلق والتوتر والاكتئاب، إضافة إلى أن هذه البذور مصدر جيد للمغنيسيوم الذي يساعد على الاسترخاء.

الموز:

إذا كان سبب القلق والأرق تشنجات العضلات نتيجة نقص المغنيسيوم والبوتاسيوم، يمكنك تناول الموز كوجبة خفيفة قبل النوم؛ لأنه غني بهذين المعدنين، ويحتوي أيضاً على التربتوفان. يساعد الموز أيضاً من يعانون توقفَ التنفس أثناء النوم.

الكرز:

إذا كانت لديك صعوبة غير مألوفة مع النوم عليك بتناول الكرز أو شرب عصيره؛ لأنه يحتوي على الميلاتونين بشكل طبيعي، ويعالج اضطرابات النوم بشكل فعّال.

الشوفان:

يعتبر الشوفان أداة مساعدة على النوم؛ نظراً لقدرته على تنظيم الساعة البيولوجية للجسم، ولأنه يحتوي على كل من التربتوفان والكالسيوم والمغنيسيوم، وهي معادن تعزّز عملية الاستغراق في النوم.