لكل مدرس من اول حصه

ماذا تقول في أول حصة دراسية ؟
الكثير من المعلمين لا يحب أول حصة يلتقي فيها بالطلاب.
لأنه لا يدري كيف يقضيها.. وتصبح ثقيلة عليه..

ما إن يدخل الفصل إلا وينتظر على أحر من الجمر جرس انتهائها.
ولذا فترى البعض ما إن يدخل إلا ويبحث عن كرسي فيجلس عليه منشغلاً بهاتفه الجوال.
أو واقفاً عند باب الفصل كالحارس يتبادل مع زميل آخر الأحاديث.

عموماً هناك عدد من الأفكار التي ينبغي أن تكون في أول حصة دراسية فهاكها موجزة :

1) ادخل الفصل باسماً، وتذكر أن تبسمك في وجه أخيك صدقة .

2) استحضر النية الصالحة في تعليم الطلاب وتربيتهم .

3) عرّف الطلاب بنفسك وتخصصك.. واكتب ذلك بوضوح على السبورة.

4) حدثهم عن صفات الطالب الذي تحب و صفات الطالب الذي تكره..

5) اسألهم هذا السؤال : لماذا يدرسون؟
ثم وجههم إلى أن الدراسة من طلب العلم وهو عبادة ترضي الله.

6) أفهمهم الفرق بين طالب يقضي سنة كاملة يدرس دون ثواب..
وزميله يؤجر بفضل نية طلب العلم والإخلاص لله.

7) رغّبهم في التفوق الدراسي وأوضح لهم أنه سهل ميسور.
وأهمية الجدية في الطلب.
وحسن التعامل مع الأساتذة والطلاب..

8) اسأل كل طالب عن اسمه ومعدله الدراسي.. واطلب منهم وضوح الصوت.

9) اسألهم عن أمنياتهم وأهدافهم التي يقصدونها بعد الدراسة.

10) اسألهم عن ما يحبونه في المعلم.. وما يضايقهم..

11) وجههم حين يحبون المعلم الذي لا يكلفهم الواجبات والمذاكرة.

12) أوضح لهم منهجك التدريسي وما تريده من كل طالب.

13) حضّر لهم قصة قصيرة تدفعهم للإيجابية.. وترفع معنوياتهم.. وتحببهم في وجودك معهم.

14) طمأنهم أنك تتقبل أعذارهم.. حين تمر عليهم ظروف صعبة..

هذا ما أرى أهمية طرحه أمام الطلاب في أول حصة دراسية..
ثم بعدها مباشرة اشرع في شرح موضوعات مادتك..
ولا تتوانى أو تسوّف.فجديتك تضمن بإذن الله احترام الطلاب لك..
وفقني الله وإياك لحسن القول والعمل.. وجعلنا للمتقين إماماً..


ساهم بوصولها للمعلمين والمعلمات. ليكون لك نصيب من الأجر .