5 نصائح لمريض السكر للوقاية من القصور الكلوي

تواصل – وكالات:

يؤكد الأطباء دوماً أن الإصابة بمرض السكر تعد من أهم الأسباب المؤدية إلى حدوث القصور والفشل الكلوي.

فما الذي يتوجب على المريض بالسكري أن يفعله ليتجنب الإصابة بالقصور الكلوي؟

يجيب على هذا التساؤل الدكتور أسامة إبراهيم الشحات، استشاري أمراض وزراعة الكلى؛ رئيس قسم الكلى بمستشفى المنصورة الدولي قائلاً: “يعتبر ارتفاع السكر بالدم بالفعل من أهم أسباب الإصابة بالقصور الكلوي، ولذلك يجب على الأشخاص المصابين به إتباع التعليمات الآتية لمنع حدوث القصور الكلوي أو تقليل معدل التدهور في وظائف الكلى.

- يجب المحافظة على نسبة السكر بالدم بصورة منتظمة مع المحافظة على نسبة السكر التراكمي (HBA1c) في المعدل المثالي (أقل من 7).

- إجراء تحليل البول بصورة منتظمة ومتابعة نسبة الزلال والخلايا الصديدية بالبول، وأخذ العلاج المناسب بواسطة الطبيب المختص في حالة الإصابة بها.

- ينصح مرضى القصور الكلوي المصاحب لمرض السكر بالحذر عند استخدام المسكنات، وأن لا يكون ذلك إلا من خلال طبيب مختص في أمراض الكلى، من أجل تحديد نوعية المسكنات الآمنة للمريض، وتحديد الجرعة المناسبة لها.

- ينصح المرضى كبار السن والمرضى المصابون بالقصور الكلوي المصاحب لمرض السكر بالحذر، وأخذ الاحتياطات اللازمة عند عمل بعض الأشعات والفحوصات الطبية باستخدام الصبغات التي تؤخذ عن طريق الوريد. وينصح بتجنبها تماما في حال وجود بديل ووسيلة تشخيصية أخرى، كما يجب مراجعة طبيب الكلى أولا في حال الاضطرار لمثل هذه الإجراءات من أجل تحضير المريض ومراجعة الأدوية التي يحصل عليها، وتحديد نوع الصبغة التي يفضل استخدامها.

- الحفاظ على النظام الغذائي والذي يجب تقييمه وإجراؤه بواسطة أخصائي التغذية، ويعتمد ذلك على وزن المريض والفحوصات الخاصة والمرحلة المرضية لكل مريض على حدة