لمن فقد ساعة (( ثمينة )) في الخبر بمطعم كوبر شندني الواجهة البحرية يوم العي

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

إخواني وأخواتي الكرام /

ذهبت أنا وأسرتي أول أيام العيد لمطعم كوبر شاندني بالواجهة البحرية في الخبر وتعشينا هناك ولأن بكرة موعد سفر الشغالة خروج نهائي تفاجأنا بانها تصارحنا بوجود ساعة تبدو ثمينة ولكن لانعلم فيما لو كانت اصلية او مقلدة

فسألناها من اين لك هذه الساعة فقالت وجدتها على مغاسل اليد في المطعم الذي تعشينا فيه في الخبر يوم العيد. شكرناها كثيراً لأمانتها وأخبرناها بأنه من المفروض أن تخبرينا عنها في نفس اليوم الذي كنا فيه بالخبر لنترك خبر عند إدارة المطعم لكي يتم الاتصال بنا من قبل صاحبة الساعة وتصفها وتستلمها...

طبعاً لاشك أن الخادمة (هندوسية) كانت ناوية تكوش عليها ولكنها خافت من التفتيش في البيت او المطار ثم يفتضح امرها لأن الأهل دائماً يخبرونها بأن المطار الأن يفتشون الخدم تفتيش دقيق ولو وجدوا شي ثمين اتصلوا بالكفيل للحضور لكي يستلم المسروقات او يشتكي لشرطة المطار وتحول للسجن والمحاكمة وقد يستمر الأمر شهور (طبعاً كلام غير صحيح ولكن من باب التخويف).

فخارت قواها قبل السفر بيوم - رغم أنها قديمة وأمينة جداً ولكن الشيطان ملعون...

أرجوا ممن فقد ساعة في ذلك المطعم يوم العيد 1 شوال 1435 هـ أن يرسل معلومات الساعة :

((((((((طبعاً الساعة نسائية))))))))

الماركة

اللون

الوصف (علامة مميزة)

وسيتم تسليمها له إن شاء الله