طفل "ثالث" يجبر أباً على تقديم شكوى لإحالة متورطين للتحقيق بجازان

قاسم الخبراني- سبق- جازان: علمت "سبق" من مصادرها الخاصة أن مواطناً في جازان تقدم بشكوى رسمية إلى إمارة المنطقة، مطالباً فيها بتدخل المباحث الإدارية لفتح تحقيق مع كل من تورط في إضافة مولود وهمي لدفتر العائلة الخاص به بسجل مدني وتاريخ ميلاد صحيح دون علمه، وإضافته إلى أسرته، وتسميته "إلياس".

وروى التفاصيل ل"سبق" المواطن نايف حسين محمد فقيهي قائلاً إنه رزق بطفل في مستشفى أبو عريش العام، وبالتحديد يوم الثلاثاء الموافق 18 / 1 / 1433ه، مضيفاً "توجهت يوم السبت الموافق 22 / 1 / 1433 ه إلى المستشفى، وأنهيت الإجراءات الخاصة بالمواليد، حيث توجهت بعدها إلى فرع الأحوال المدنية في "أبو عريش" لإضافته".

وتابع: "وكان دفتر العائلة في وقتها مفقوداً، وتقدمت ببلاغ للأحوال، وطلبت إضافة المولود الجديد باسم "خلف".. وبعد العودة لدفتر العائلة اكتشفت وجود طفل ثالث مسجل باسمي لا أعلم من أين جاء وكيف تم إضافته يحمل اسم "إلياس"، وبسجل مدني يختلف عن "خلف"، ويتفق معه في تاريخ الميلاد، حيث إن تاريخ ميلادهما في يوم واحد!"، وأكد "لا يوجد لدي غير طفلين فقط هما: "فيصل" و"خلف".

وأضاف قائلاً: "بعدها تقدمت بشكوى إلى مدير أحوال "جازان" لإسقاط الطفل، حيث اتضح أن طفلي "خلف" أُضيف مرة أخرى في أحوال مدينة جازان باسم "إلياس"، بعد أن أضفته في أحوال أبو عريش، حيث كان وقتها يوجد مشاكل أسرية بيني ووالدته".

وأردف قائلاً: "لقرابة العام و"أحوال" جازان تماطل في إسقاطه من دفتر العائلة؛ ما تسبب في تعطيل أموري في عددٍ من الجهات الحكومية عندها تقدمت بشكوى إلى إمارة منطقة جازان، مطالباً فيها بتدخل المباحث الإدارية لفتح تحقيق مع كل شخص تورط في إضافة مولود باسمي دون علمي".

وتساءل فقيهي: "كيف تم إضافة مولود من قِبل الأحوال المدنية دون علمي؟ وكيف تم استخراج بلاغ من المستشفى دون حضوري؟ وفي حال تم إضافته دون إحضار بلاغ من المستشفى الذي ولدت فيه زوجتي كيف تم ذلك وكيف تم فتح ملف؟".

وقال: "هذه التساؤلات يجب على المباحث الإدارية طرحها على المتورطين، وإحالتهم إلى التحقيق فوراً".

وتابع: "كان بإمكاني استخدام الاسم دون علم أحد، ولكن ضميري ووطنيتي منعتني حيث كان بإمكاني الاستفادة من اسمه في الضمان الاجتماعي للحصول على مخصص مالي لطفل وهمي ليس له أساس في الوجود بسجل مدني حقيقي، وكان بإمكاني وضع طفل آخر مجهول الهوية عليه، وغيرها من الأمور في خطأ فادح ارتكبته الأحوال".

وحصلت "سبق" على نسخة من دفتر العائلة يوضح وجود اسمين هما: "خلف "و"إلياس" بسجلين مدنيين مختلفين، وتاريخ ميلاد واحد باليوم والشهر والسنة.

كل الردود: 0
هذا موضوع قديم، وتم إغلاق الردود عليه آلياً.
عرض وسائل التواصل مع الكاتب
تطبيق مستعمل

تصفح بسرعة مع تطبيق مستعمل!