اشتباكات بين الشرطة وعدد من الأشخاص في فرنسا بسبب امرأة ترتدي النقاب

اندلعت اشتباكات بين عناصر من الشرطة الفرنسية ونحو 60 من المارة في منطقة أرجونتوي بفال دواز بفرنسا؛ بسبب امرأة ترتدي النقاب. وحسب وكالة “أنباء الشرق الأوسط”، قالت مصادر مقربة من التحقيقات التي فتحت بشأن الواقعة في تصريحات صحفية اليوم الأربعاء: إن الاشتباكات وقعت عندما طلبت عناصر الشرطة الاطلاع على بطاقة هوية امرأة ترتدي النقاب في تلك المنطقة. وأضافت أنه حين شرع رجال الشرطة في التحقق من هوية تلك المرأة احتشد نحو 60 من المارة، وخاصة من الشباب، ومن بينهم ابن عم تلك المرأة، وبدأوا في مهاجمة الشرطة والاعتداء على عناصرها وتوجيه الإهانة والضرب. وأوضحت المصادر أنه تم إلقاء القبض على شابين من بينهما ابن عم السيدة المنتقبة ووضعهما قيد الاحتجاز؛ بتهمة العنف والتعدي على أفراد الشرطة وإهانتهم. ودخل قانون حظر ارتداء النقاب في فرنسا حيز التنفيذ في 11 إبريل عام 2011، ويفرض على من تخالف هذا القانون دفع غرامة مالية تصل إلى 150 يورو، أو الخضوع لدورة تأهيل حول المواطنة.

كل الردود: 0
هذا موضوع قديم، وتم إغلاق الردود عليه آلياً.
عرض وسائل التواصل مع الكاتب
تطبيق مستعمل

تصفح بسرعة مع تطبيق مستعمل!