شافي العجمي لـ«المجاهدين»: انحروهم واتركوا لي عشرة أستمتع

اليوم نحرنا أحد سادة حزب الشيطان كما نحروا نساءنا في القصير


كتب حمد العازمي: الكويت -الوطن الكويتيه

وسط احتجاجات غاضبة منددة بتدخل ميليشيات حزب الله في سورية أمام السفارة اللبنانية ليل أمس، أعلن شافي العجمي البدء بتجهيز 12 ألف مجاهد من جزيرة العرب بالسلاح، مؤكدا ان المجاهدين لن يخافوا مما اسماه «حزب الشيطان»، واتهم اعلام الحزب بالكذب والدليل توابيتهم ومجالس العزاء التي تقام يوميا لجنودهم.
وقال ان المجاهدين يسيطرون على مناطق كبيرة في سورية، موجها حديثة الى حزب الله بالقول «استعد للمعركة التي بدأتها سوف نسلح المجاهدين في جزيرة العرب» مطالبا المجاهدين بنحر عناصر حزب الله مبينا انه طلب من المجاهدين ان يقبضوا على 10 أفراد من حزب الله لنستمع الى اعترافاتهم ومن ثم نتمتع بنحرهم.و أشار الى أنه «اليوم» أخذنا قرية الحضرة بدير الزور ونحرنا رمزا من رموزكم السيد حسين وولده» كما نحروا نساءنا في القصير.
هذا وأحرق المتجمعون صورا لحسن نصرالله وسط تهديدات العجمي لحزب الله بان «موعدنا في نبل والزهراء» مؤكدا ان عناصره سيرجعون قطعا.