محاكمة «سائق اليوكن» ومرافقيه

عاجل(جدة)- أظهرت التحقيقات أن سائق (اليوكن الأسود) ومرافقيه الخمسة والفتاة 18 عاما كانوا في شارع التحلية بجدة وقت الحادثة التي عرفت بـ «فتاة التحلية».
وبحسب عكاظ , سيتم إحالة ملف القضية إلى المحكمة الجزئية لمحاكمتهم بتهمة اصطحاب فتاة والهروب من الدورية الأمنية.
وفي التفاصيل أن سائق اليوكن شاهد الفتاة وهي تنزل من أحد المقاهي في سوق الشاطئ بشارع التحلية حيث أوقف سيارته وأركبها مع الشبان الخمسة الذين كانوا داخل السيارة المظللة بالكامل، فشاهدهم مواطن وهم يصعدون الفتاة إلى سيارتهم فأبلغ دوريات الأمن، وعلى الفور توجهت دورية أمنية وتم التعميم لجميع نقاط التفتيش للبحث عن سائق اليوكن الأسود ومرافقيه.
وكشف مصدر لـ«عكاظ» أنه تم في اليوم الثاني للحادثة مباشرة، القبض على اثنين منهم وهما شقيقان توأم، أثناء توجههما من منزلهما في حي الشاطئ إلى جامعة الملك عبدالعزيز حيث يدرسان، فيما توصل أفراد البحث الجنائي إلى الأربعة الباقين والفتاة التي حضرت مع ولي أمرها، وأرسل ملف القضية إلى هيئة التحقيق والادعاء العام (دائرة العرض).
وتم يوم أمس الأول إطلاق سائق اليوكن وأحد مرافقيه بكفالة، تمهيدا لإحالة ملف القضية إلى المحكمة الجزئية في ما يتعلق باصطحاب الفتاة والهروب من الدورية الأمنية.