المدنية:7 إجراءات لمعادلة خبرات موظفي الدولة بالمؤهلات التعليمية

حددت وزارة الخدمة المدنية 7 إجراءات من أجل معادلة خبرات موظفي الدولة بالمؤهلات التعليمية والشهادات الجامعية، وتشمل الخبرة المراد احتسابها لمعادلة الحد الأدنى من المؤهلات العلمية المكتسبة في وظائف، والخبرات المعادلة المكتسبة بعد المؤهل العلمي، وتعادل شهادة الكفاءة المتوسطة، والمؤهلات التي تعادل شهادة الثانوية العامة، والمؤهلات التي تعادل شهادة المتوسطة المهنية أو المتوسطة مع القدرة، والمؤهلات التي تعادل الثانوية مع القدرة بالمؤهل والمؤهلات التي تعادل شهادة الثانوية المهنية، والمؤهلات التي تعادل الدرجة الجامعية.

وجاء هذا التنظيم من أجل الارتقاء بالوظائف الحكومية، حيث أعادت الوزارة تنظيمها الجديد لأصحاب الخبرات اعتباراتهم بحكم أن الخبرة مهمة في مجالات العمل المختلفة، وسيتم البدء في تطبيق اللائحة الجديدة اعتبارا من 1 رجب القادم.

وأشارت الوزارة بحسب “المدينة” في لائحة التصنيف الجديدة التي حصلت «المدينة»على نسخة منها أن الحد الأدني من التأهيل المناسب للقيام بعمل محدد المجال والمستوى (المرتبة) هو ذلك القدر من المعارف والمهارات المكتسبة والمطبقة من خلال قدرات ملائمة، فيما يقاس ذلك الحد بما تمثله من التأهيل العلمي المناسب والقدر الكافي من الممارسة الفعلية للعمل، ومما يكتسب من المعارف والمهارات عن طريق التدريب الإعدادي أثناء العمل، والتدريب العملي أي بالممارسة الفعلية للعمل من خلال المزاملة للعمل مثلًا، أو عن طريق التعليم التعاوني أو من خلال أي وسيلة من وسائل نقل المعرفة ورفع درجة المهارة وتحسين مستوى القدرة.

ويحدد ذلك الحد الأدنى بدرجات علمية أو ما يعادلها من أي مزيج من التعليم والخبرة والتدريب.
ولفتت اللائحة الجديدة أن التصنيف الجديد لم يجر التعامل مع تحديد الحد الأدنى من المؤهلات أو ما يعادلها بأسلوب واحد، بل إن تحديد الحد الأدنى من المؤهلات أو ما يعادلها بني علي التوازن بين (عناصر تقييم الوظيفة) الواجبات والمسؤوليات (نوعًا ومستوى) وعناصر إشغالها (المعرفة والقدرة والمهارة) التي تحتاجها، والذي بدون هذا التوزان لا يمكن تأدية العمل المطلوب وبهذا الأسلوب التحليلي ابتعد عن المبالغة في تحديد متطلبات الوظائف من الحدود الدنيا من المؤهلات، كما أنه لم يكن هناك إخلال بما تحتاجه الوظيفة من حدود دنيا حرصًا علي عدم تدني مستوى أداء الوظيفة العامة.

وتأسيسًا علي ما سبق فإن الحد الأدنى للمؤهلات العلمية الذي احتواها دليل تصنيف الوظائف يلاحظ أن الحد الأدنى من المؤهلات المحددة لسلاسل فئات الوظائف إما مؤهل علمي لوحده، أو بمؤهل مع خبرة، أو برنامج اعدادي أو تدريبي أو بقدرة، وعلى أساس أن تلك الحدود الدنيا من المؤهلات كمدخل تؤمن متطلبات شغل فئة الوظيفة المصنفة والمقيمة بالمرتبة التي توازي ذلك المدخل، ولكون هناك مؤهلات لا تقل أهميتها عن تلك المؤهلات الاساسية، من حيث أنها توفر المعارف والقدرات والمهارات أو ما يعرف بعناصر أشغال الوظيفة التي توفرها المؤهلات الأساسية (نوعًا ومستوى)، وحينئذ لابد من التعامل معها مادام أن ذلك في حدود التوازن الذي تفرضه النواحي التصنيفيه بين متطلبات شغل الوظيفة ومستواها وما
يتوفر لدى من يراد أن تشغل به الوظيفة.

وتضمنت اللائحة أهمية تنوع فئات الوظائف وكثرة عددها ومستوياتها يجعل إيراد ما يعادل الحد الادنى من المؤهلات وفق قواعد عامة أمر حتمي في الوقت الحاضر مع تخصيص بعض المؤهلات بنوع من الايضاح لخصوصيتها.

* وتطرقت اللائحة الى الأحكام المنظمة لمعادلة الحد الأدني من المؤهلات:
فعند البحث عن ما يعادل الحد الأدني من المؤهلات العلمية لفئات الوظائف المصنفة ضمن سلاسل الفئات التي يحتويها دليل تصنيف الوظائف لابد من مراعاة التالي: تحليل واجبات ومسئوليات الوظيفة (محل البحث) بدقة، تحديد متطلبات شغلها (نوعًا ومستوى) من المعراف والقدرات والمهارات، تحديد المصادر التي توفر تلك المتطلبات الأساسية والبديلة (المعادلة)، ومراعاة الأحكام المنظمة لاحتساب الخبرات العملية الواردة في الجزء الأول من دليل تصنيف الوظائف، أسس وقواعد التصنيف من حيث التجانس وأن تكون الخبرة المراد احتسابها أو إضافتها للمؤهل العلمي لتعادل المؤهلات الأساسية للوظيفة مكتسبة بعد ذلك المؤهل مثل الخبرات المكتسبة مع الثانوية العامة، لتعادل الدرجة الجامعية لابد أن تكون الخبرات مكتسبة بعد الثانوية العامة وأن تكون من ضمن الخبرات المقبولة للوظيفة المراد تحديد الحد الأدني أو ما يعادله لها.

ويعادل فقد الحد الأدنى من المؤهل العلمي المطلوب للوظيفة، ومراعاة الأحكام الخاصة بالسنوات الدراسية من حيث معادلتها بالخبرة العملية.
* في حالة معادلة الحد الادنى من المؤهلات العلمية بخبرات عملية فإن ترتيب المعادلة يكون وفق التالي:

- إذا كانت الخبرة المراد إحتسابها لمعادلة الحد الأدني من المؤهلات العلمية مكتسبة في وظائف لا تخضع لنظام التقاعد المدني مثل الخبره في القطاع الخاص والخبرة في بعض القطاع العام فيجب أن تكون المعادلة في حدود السقف الأعلي لاحتساب هذه الخبرة وهي 9 سنوات بالنسبة للخبرات المصدقة من المؤسسة العامة للتأمينات الاجتماعية و6 سنوات بالنسبة للخبرات غير المصدقة من المؤسسةالعامة للتأمينات الاجتماعية.
- ثم تستقطع مدة الخبرات المعادلة للحد الادنى من المؤهل العلمي من مجموع الخبرات المكتسبة بعد المؤهل العلمي الذي سوف تعادل معه الخبرة العملية ثم يكمل تدرج بقية الخبرات إن توفرت بما لا يتجاوز السقف الأعلي المحدد في الفقرة أ (اعلاه).

المؤهلات التي تعادل الحدود الدنيا المحددة في دليل تصنيف الوظائف: المؤهلات التي تعادل الشهادة الابتدائية، تعادل الشهادة الابتدائية بأحد المؤهلات التالية: ثلاث سنوات من الخبرة المكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة مع ضرورة إجادة القراءة والكتابة.

وتبين ببرنامج تدريبي بطبيعة العمل لا تقل مدته عن ستة أشهر مع شهادة دراسية ضمن المرحلة الابتدائية مع ضرورة اجادة القراءة والكتابة ويستثني من اجادة القراءة والكتابة في كلتا الحالتين الفئات التالية (ميكانيكي، لحام، حداد، سمكري، نجار، سباك مبلط، دهان، بناء، طاهي) وذلك للمرتبة الخامسة فمادون.

- تعادل شهادة الكفاءة المتوسطة أحد المؤهلات التالية: سنتان من الخبرة الحكومية المكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة مع الابتدائية، أو برنامج تدريبي بطبيعة العمل بعد المرحلة الابتدائية لا تقل مدتة من اثني عشرشهرًا مع سنة خبرة مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة.

- المؤهلات التي تعادل شهادة المتوسطة المهنية أو المتوسطة مع القدرة بأحد المؤهلات التالية:

الشهادة الابتدائية مع خبرة (ثلاث سنوات) مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة، أو برنامج تدريبي بطبيعة العمل بعد المرحلة الابتدائية لا تقل مدته عن (ستة أشهر) مع خبرة سنتين مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة، أو برنامج تدريبي بطبيعة العمل بعد المرحلة الابتدائية لا تقل مدته عن (سنتين) مع خبرة (سنة) مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة.

- المؤهلات التي تعادل شهادة الثانوية العامة بأحد المؤهلات التالية: شهادة الكفاءة المتوسطة مع خبرة عملية لمدة (ست سنوات) مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة، أو برنامج تدريبي بطبيعة العمل لا تقل مدته عن (سنتين) بعد شهادة الكفاءة المتوسطة مع خبرة عملية لمدة (ثلاث سنوات) مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة.

- المؤهلات التي تعادل الثانوية مع القدرة بالمؤهل التالي: سنة دراسية أو ما يعادلها من الساعات الدراسية في إحدي الكليات أو المعاهد، بعد الثانوية العامة.

-المؤهلات التي تعادل شهادة الثانوية المهنية بأحد المؤهلات التالية: شهادة الكفاءة المتوسطة مع خبرة عملية لمدة (سبع سنوات) مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة، أو برنامج تدريبي بطبيعة العمل بعد شهادة الكفاءة المتوسطة لا تقل مدته عن (سنة) دراسية وخبرة لمدة 6 سنوات مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة، أو برنامج تدريبي بطبيعة العمل بعد شهادة الكفاءة المتوسطة لا تقل مدته عن سنتين وخبرة لمدة 3 سنوات مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة، أو سنة دراسية واحدة بعد المرحلة الثانوية في احدى الكليات أو المعاهد أوما يعادلها من الساعات الدراسية وخبرة عملية لمدة سنة واحدة مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة ، أو سنتان دراسيتان بعد الثانوية العامة أو ما يعادلها من الساعات الدراسية في احدي الكليات أو المعاهد.

- المؤهلات التي تعادل الدرجة الجامعية بأحد المؤهلات التالية: الثانوية العامة وخبرة ست سنوات مكتسبة في طبيعة عمل الوظيفة، أو برنامج تدريبي بطبيعة العمل بعد الثانوية العامة لا تقل مدتة عن سنتين، وخبرة عملية لمدة ثلاث سنوات، سنتان دراسيتان بعد الثانوية العامة أو ما يعادلهما من الساعات الدراسية في إحدي الكليات أو المعاهد وخبرة عملية لمدة أربع سنوات ، أو ثلاث سنوات دراسية بعد الثانوية العامة أو ما يعادلهما من الساعات الدراسية، وخبرة عملية لمدة ثلاث سنوات.

سنوات الخبرة
* كما تضمنت اللائحة آلية احتساب السنوات الدراسية الزائدة كخبرة عملية: لأهمية السنوات الدراسية الزائدة عن الحد الأدنى من المؤهل العلمى المحدد للوظيفة وذلك لما توفره من معارف ومهارات اضافية لحاملها، وبالتالى انعكاسها ايجابيا على مستوى الآداء المطلوب وللتفاوت في طبيعة المعارف والقدرات والمهارات التى توفرها السنوات الدراسية يتم احتسابها كسنوات خبرة وفق التالى :

يتم معادلة السنوات الدراسية الزائدة عن الدرجة العلمية المحددة كمؤهل علمى ادنى للوظيفة بسنوات خبرة في حالة التعيين أو المسابقة أو الترقية (كخبرة عامة) وفق الترتيب التالي:

أولا: مرحلة الدكتوراه تحتسب درجة الدكتوراه بما يعادل ثلاث سنوات من الخبرة العامة إذا تم الحصول عليها بنجاح سواء كانت الدراسة على أساس سنوات دراسية أو بموجب نظام الساعات.

ثانيا: مرحلة الماجستير وتعامل وفق ما يلي: تحتسب درجة الماجيستير بما يعادل سنتين من الخبرة العامة إذا تم الحصول عليها بنجاح سواء كانت الدراسة على أساس سنوات دراسية أو بموجب نظام الساعات.

- في حالة عدم الحصول على درجة الماجستير فتحتسب المدة التى قضيت في الدراسة وانتهت بنجاح بما يعادل سنة من الخبرة سواء كانت الدراسة على أساس السنوات الدراسية أو بموجب نظام الساعات، حيث تعتبر كل 24 ساعة دراسية درست لأغراض الماجستير معادلة لسنة من الخبرة.

- يشترط لاحتساب درجة الماجستير أو الدكتوراه كخبرة عامة، أن يكون لتخصصه الذي تنتهى به الدراسة تخصص مناسب ومقبول للوظيفة المراد التعيين أو المسابقة عليها، أومناسبًا لسلاسل فئات وظائف أخرى مقبولة خبراتها لتلك الوظيفة حسبما هو وارد في دليل المؤهلات.
ثالثا: المرحلة الجامعية وما يعادلها وتعامل وفق ما يلي:

- إذا كانت الدراسة الجامعية وفق نظام السنوات فتحتسب السنة الدراسية الجامعية أو ما يعادلها المنتهية بنجاح بما يعادل سنة من الخبرة.
- إذا كانت الدراسة الجامعية وفق نظام الساعات فتحتسب كل ثلاثين ساعة دراسية انتهت بنجاح بما يعادل سنة من الخبرة على ألا يتجاوز مجموع السنوات الدراسية المعادلة بساعات دراسية وذلك في حالة عدم التخرج 3 سنوات إذا كانت مدة الدراسة المحددة للتخصص 4 سنوات وبما لا يتجاوز 4 سنوات إذا كانت مدة الدراسة اللازمة. للتخصص 5 سنوات وبما لا يتجاوز 5 سنوات إذا كانت الدراسة اللازمة للتخصص 6 سنوات فأكثر أما في حالة إنهاء متطلبات التخرج فتحتسب الساعات كاملة.

رابعا: السنوات الدراسية دون الجامعية وتعامل وفق ما يلي:
1.1 التعليم العام المتوسط والثانوى او ما يعادله، وتحتسب كل سنة دراسية بما يعادل ستة أشهر من الخبرة وذلك للمراتب السادسة فما دون في جميع المجموعات العامة.

2.2 التعليم الفني: تحتسب كل سنة دراسية بما يعادل ستة أشهر من الخبرة بشرط أن تكون الدراسة في مجال العمل المتقدم له.
3.3 الثانوية التجارية:

تعامل فيما يتعلق بكيفية احتسابها كسنوات خبرة معاملة التعليم العام (المتوسطة،الثانوية).

4.4 البرامج الإعدادية التي تلي الثانوية العامة، وهى الكليات المتوسطة، والبرامج الإعدادية المختلفة، وتحتسب كل سنة دراسية بما يعادل سنة من الخبرة وفي كل الاحوال تراعى الضوابط التالية: – أ