إزالة لوحات أرض مستشفى الحوية العام بعد اعتمادها بأسبوعين

فوجئ أهالي الحوية شرق الطائف، صباح اليوم، بقيام مجموعة من الأشخاص بإزالة لوحات موقع مشروع المستشفى العام الجديد، التي وُضعت قبل نحو أسبوعين في أرض حكومية اعتمدت لإنشاء مستشفى الحوية العام عليها، بسعة 200 سرير، ووضع لوحة جديدة تفيد بأن ملكية الأرض تعود للأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز، بموجب صك صادر عام 1423ه، محذرين من العبث بها أو التعدي عليها.

وناقش عدد من الأهالي الأشخاص الذين أزالوا لوحات المستشفى، فأبرزوا لهم وكالات تثبت ملكية الأرض للأمير محمد بن فهد بن عبدالعزيز وشركاه.

واعتمدت وزارة الصحة مؤخراً الأرض المخصصة لإنشاء مستشفى الحوية العام سعة 200 سرير وبتكلفة نحو 250 مليون ريال بالقرب من مخطط جوهرة الحوية.

وجاء تحديد موقع المستشفى الجديد واعتماده بعد تعذر الحصول على الأرض المناسبة لأكثر من عام ونصف عام، بالرغم من اعتماده في الميزانية السابقة.

http://sabq.org/2C1fde