زين ... وهل بدأت رحلة التعافى ..؟!!

دكتور / جمال محمد شحات
محاسب قانوني ومستشار مالي
زميل المعهد الامريكى للمستشارين الماليين
زميل المعهد الامريكى للرقابة الداخلية
Ph.D، MBA، CFC، CFA، CPM، MFM، CICA، CRA

زين ... وهل بدأت رحلة التعافى ..؟!!

أعلنت "زين السعودية" عن نتائجها المالية للربع الأول من العام الحالي 2013م، والذي سجلت الشركة خلاله إجمالي ربح بلغ 776 مليون ريال بزيادة قدرها 11% عن الربع المماثل له من العام الماضي، إضافة إلى نجاحها في تقليص صافي الخسارة بنسبة 10% عن الربع الرابع من العام الماضي إلى 398 مليون ريال مقارنة ب 443 مليون ريال، وتقليصها عن الربع الأول من العام نفسه بنسبة 5% حيث بلغت في السابق 420 مليون ريال .
وكانت إيرادات الشركة قد ارتفعت بنسبة 17% إلى 1,782 مليون ريال مقابل 1,521 مليون ريال عن الربع الأول من العام الماضي إضافة إلى انخفاض التكاليف التمويلية بنسبة 25% حيث بلغت 171 مليون ريال، مقابل 229 مليون ريال عن الربع المماثل من العام السابق، مما ساهم في تقليص صافي الخسارة وتعتبر هذه الايرادات هى الاعلى منذ سنتين ..!!
و يشار إلى أن زين حصلت على عدد من الموافقات من مستثمري تسهيل المرابحة الحالي لتمديد التمويل حتى 30 ابريل 2013م.
مما سيتيح وضع صيغة نهائية لإعادة التمويل الجديد المخطط له والبالغ 2.4 مليار دولار أمريكي (9 مليار ريال ) وأوضحت الشركة أن شروط وأحكام إعادة تمويل التسهيل الجديد (والذي سيكون لديه تاريخ إستحقاق مدته خمس سنوات وبتكلفة تمويل أقل من تسهيل المرابحة الحالي) فى مراحلها النهائية، حيث وقعت الشركة التزاماً خطياً مع مجموعة من المنظمين المكلفين لضمان إعادة التمويل، بالاضافة إلى حصولها على الموافقة اللازمة لتمديد التسهيل طويل الأجل الحالى والبالغ 600 مليون دولار أمريكي حتى 1 مايو 2013م، وذلك من أجل الإنتهاء من الوثائق القانونية لإعادة التمويل. ولعل هذه النتائج تعطى انطباعا على ان الشركة تسير فى الاتجاه الصحيح نحو تقليص الخسائر وبدء وضع الشركة على طريق الربحية وكذلك هيكلة قروضها قصيرة الاجل ( المرابحة ) نحو قرض طويل الاجل مما يؤدى الى تخفيض تكلفة التمويل لهذا القرض الضخم وبالتالى انخفاض الخسائر ..!!
ولعل ماورد فى تقرير فحص مراجعي الحسابات المحدود للقوائم المالية الأولية مايلي: "نود لفت الانتباه للإيضاح رقم 1، تكبّدت الشركة صافي خسارة لفترة الثلاثة أشهر المنتهية في 31 مارس 2013م، كما وتجاوزت المطلوبـات المتداولة الموجـودات المتداولـة ولديها عجز متراكم كما في ذلك التاريخ.
ليوضح بكل جلاء على ان الشركة تواجه تحديين جوهريين وهما :
- رأس المال العامل بالسالب نتيجة تجاوز المطلوبات المتداولة الموجودات المتداولة ..!!
- العجز المتراكم نتيجة الخسائر المتكررة من ربع لاخر ..!!
اما العوامل الايجابية فتتمثل فى امرين هما :
- ارتفاع إيرادات الشركة إلى 1,782 مليون ريال خلال الربع الأول من عام 2013م مقابل 1,522 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق بزيادة نسبتها 17%.

- انخفاض التكاليف التمويلية إلى 171 مليون ريال خلال الربع الأول من عام 2013م مقابل 229 مليون ريال للربع المماثل من العام السابق بانخفاض نسبته 25%.
ولذلك فان على الشركة ان تواجه التحديين وتعمل على تعظيم الامرين الايجابيين سالفى الذكر ولعل هذا ما كان يقصده نائب رئيس مجلس الادارة بانه يتوقع اخبارا ايجابية خلال عامين ..!!
ان الطريق الذى يواجه زين السعودية صعب بلاشك ويمثل تحديا غاية فى الصعوبة ولكنه ليس بالمستحيل ..!!
فهل بدأت زين رحلة التعافى ..؟!!