كاتب هندي: لا تخافوا من الترحيل.. السعوديون غير مؤهَّلين

طمأنت صحيفة هندية أمس رعاياها العاملين في السعودية، من أنَّ حملات التفتيش التي تتبنَّاها وزارتا الداخلية والعمل، لن تفقدهم وظائفهم في البلاد، مشيرةً إلى أنَّ السعوديين غيرُ مُؤهَّلين للقيام بالوظائف في القطاع الخاص.

ونشرت صحيفة «نيو إنديان إكسبرس» الهندية الصادرة باللغة الإنجليزية مقالاً لكاتب الرأي في سودار شان، تحدث فيه عن حملة العمالة المقيمة بشكل غير قانوني، وأكد أنه «لا مخاوف على العمال الهنود من هذه الحملة، كما أنه لا حاجة لزيارة وزير عمالة الخارج فايالاررافي الرياض لمناقشة فقدان بعض العمالة الهندية لوظائفهم». وذكر سودار شان أنَّ «الصحافة الهنديَّة الآن مليئة بأخبار الحملة منذ أربعة أشهر، بما فيها خبر ترحيل مائتي ألف عامل مقيم بشكل غير قانوني، وتطرقت إلى أساليب العمالة الهندية في الاختباء من الشرطة السعودية «، مشيراً إلى أنَّ القطاع العام لم يعد قادراً على استيعاب عدد كبير من السعوديين، لذلك كان التركيز على القطاع الخاص الذي كان متردداً في توظيف السعوديين. وتابع «بدأت الحكومة بالضغط على الشركات لتوظيف السعوديين، ولكنَّ الشباب فضَّل العمل في الشركات الكبرى التي توفر له برامج تدريبية، ومع هذا الضغط على الشركات، مازال عدد كبير من الشباب السعودي عاطلاً عن العمل؛ لأنهم غير مُؤهَّلين للوظائف المهنيَّة». ووفقاً لدبلوماسيين فإن هناك ما يصل إلى عامل هندي في السعودية، ونحو 40% منهم من ولاية كيرالا.