المرور يتفاعل مع "سبق": سنحول مخالفات المواطنة المريضة على قائدي سياراتها

بالصور.. كشف المخالفات وتمنى لها الشفاء
المرور يتفاعل مع "سبق": سنحول مخالفات المواطنة المريضة على قائدي سياراتها


عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: تفاعلت الإدارة العامة للمرور، المشرف على التشغيل لنظام الرصد الآلي "ساهر"، مع مناشدة مواطنة مريضة نشرتها "سبق" تناشد فيها بإنهاء إشكالية إعاقة مخالفات "ساهر" التي تزيد على 19 ألف ريال، لإجراءات سفرها للعلاج بالخارج، حيث رحبت الإدارة بمراجعة أقرب إدارة للمرور باصطحاب وثائق السائقين المفوضين من قِبل المواطنة المالكة للمركبات الثلاث؛ ليتم تحويل المخالفات على القائد الفعلي للسيارات.

وقالت الإدارة في تعقيب تلقته "سبق": "من منطلق التواصل مع صحيفتكم، نود التوضيح أن المواطنة تمتلك ثلاث سيارات، مرسيدس، تويوتا بكب، نيسان بكب، وقامت ببيع سيارة رقم "3"، ويوجد "28" مخالفة على قائدي المركبات الثلاث بسبب عدم تسجيل المستخدم الفعلي، كما توضح الصور كنموذج أن إحدى المخالفات كانت سرعة المركبة 176كم في شارع السرعة المسموحة فيه 120كم، والمخالفة الأخرى كانت سرعة المركبة 127، والشارع سرعته 80 كم".

وأضافت: "والإدارة إذ توضح ذلك، ترجو أن يتم مراجعة أقرب إدارة باصطحاب وثائق السائقين المفوضين من قِبل الأخت مالكة المركبات الثلاث ليتم تحويل المخالفات على القائد الفعلي".

واختتمت التعقيب قائلة: "وترجو الإدارة من جميع الإخوة المواطنين والمقيمين التأكد من وضع المستخدم الفعلي على المركبات عن طريق بوابة الوزارة WWW.moi.gov.sa مجاناً، أو أقرب إدارة مرور لتفادي تسجيل المخالفات على المال، كما تتمنى الإدارة من الله أن يمن عليها بالشفاء العاجل".

وكانت "سبق" نشرت مناشدة المواطنة للمسؤولين وأهل الخير لإنهاء إشكالية المخالفات الكبيرة التي أعاقت سفرها للخارج للعلاج من المعاناة المرضية التي تعانيها.
الخبر الأصلي نشر في : 17 جمادى الأولى 1434-2013-03-2907:11 PM
❞

مطالبة بسداد 19 ألف ريال بخلاف تكاليف السفر والتداوي
مخالفات "ساهر" تعيق سفر مواطنة للخارج للعلاج



عبدالله البرقاوي- سبق- الرياض: أعاقت مخالفات مرورية متراكمة إجراءات سفر مواطنة للعلاج في الخارج، حيث إنها ما إن رغبت في السفر للعلاج بالخارج، على ضوء تقارير طبية، وبدأ أبناؤها في محاولات استخراج جواز سفر لها، حتى اصطدموا بمبلغ 19 ألف ريال عليها دفعه؛ نتيجة 28 مخالفة مرورية متراكمة، غالبيتها من نظام "ساهر" المروري على سيارة مسجلة باسمها.

وقال فهد إبراهيم (ابن المريضة): "والدتي قارب عمرها 50 عاماً، وتعاني من تليف صفراوي أولي، ونقص في إفراز الغدة الدرقية، وأنيميا نقص الحديد، بحسب تقرير طبي من مدينة الملك عبدالعزيز الطبية بالحرس الوطني، الذي كشف عن احتياجها إلى متبرع، أو العلاج في خارج المملكة".

وأضاف: "بدأنا في جمع مبالغ مالية؛ لمحاولة نقلها للعلاج في الخارج، وعند محاولة استخراج جواز السفر، اصطدمنا بعائق المخالفات الكبيرة".

من جهتها، تحدثت "أم محمد" قائلة: "أهل الخير في وطننا الغالي كثر، ولله الحمد، أناشد المسؤولين في وزارة الداخلية، والإدارة العامة للمرور مراعاة ظروفي، وإنهاء إشكالية المخالفات، وأناشد أهل الخير بمساعدتي في تكاليف السفر، والعلاج بالخارج؛ لإنهاء معاناتي مع المرض".