شائعة مقتل بشار الأسد تعود من جديد .... والجيش الحر في بيان له : الطاغية هل

عاجل - ( متابعات ) أعلنت مجلة “لوبوان” الفرنسية ان احتمالات مقتل بشار الأسد باتت كبيرة، مع تزايد الإشاعات حول تعرضه لاغتيال على يد حارسه الشخصي السبت، خصوصا في ظل الصمت الرسمي السوري، وعدم تكذيب الخبر.

وأشارت المجلة الأسبوعية الفرنسية، إلى أن أحد الحراس الإيرانيين ويدعى “مهدي اليعقوبي” الذي يتولى حراسة الأسد قام بإطلاق الرصاص عليه، وتم نقله إلى مستشفى الشام في دمشق في حالة خطيرة للغاية.

وقد تناولت العديد من مواقع التواصل الاجتماعي أنباء اغتيال الأسد وإطلاق النار عليه، لكنها لم تتأكد حتى الآن، في حين ذكرت وكالة الأنباء السورية “سانا” ان الأسد التقى اعضاء اللجنة الوزارية المكلفة تنفيذ مضمون برنامج “الحل السياسي” للازمة في البلاد، من دون أن تنشر له أي صورة في موقعها الإلكتروني كما جرت العادة بعد كل لقاء يقوم به بشار الأسد.

من جهته تداول النشطاء على موقع التواصل الاجتماعى، فيديو لقائد بالجيش السورى الحر يدعى أبو على خبية يؤكد فيه مقتل الرئيس السورى بشار الأسد، والذى أكد أنه تم بالتنسيق مع أحد الضباط الشرفاء الذى تعاون معهم داعيا أفراد الجيش السورى النظامى سرعة الاستسلام، قائلا ما كنتم تقاتلون من أجله مات.




فيديو ... مقابلة مع ابو علي خبية صاحب بيان مقتل بشار الاسد

http://www.youtube.com/watch?v=g0se3fVcDKQ&feature=youtu.be