برلماني يمني يصلي مع زوجته في مسجد الرجال

كشف عضو مجلس نواب يمني بأنه صلى مع زوجته في مسجد خاص بالرجال وزوجته تعلم بأنه لا يوجد مكان مخصص للنساء وأديا الصلاة دون خوف .
وأضاف بأن الخبر انتشر بين أهالي المنطقة الذين إنقسموا بين مؤيد ومعارض مما جعل أصحاب تلك المنطقة يسارعون ببناء جامع صغير جوار جامعهم مخصص للنساء .

وقال البرلماني اليمني خلال فعالية خاصة بتطوير المهارات النسائية بصنعاء بأن المجتمع يحتاج إلى تصرفات صارخة تشكل له ثورة وتصدمه مما يجعله يتوق لوضع الحلول.

ويعد النائب ممن يمتلكون ثروة واسعة في جانب الشريعة الاسلامية ويمتلك وجهات نظر تدفع الى إكساب غير الملتزمين بمسائل عديدة.
هذا ولم تذكر صحيفة الثورة الرسمية التي نشرت الخبر أسم البرلما