أراد العلاج ب الرقية فأطلق ساقيه للريح

صحيفة المرصد : فوجئ الأطباء العاملون في مركز الطب الشرعي التابع للشؤون الصحية بمنطقة المدينة المنورة بدخول مواطن من إحدى قرى المنطقة، يطلب منهم معالجته وقراءة آيات من القرآن الكريم عليه ظنا منه بأن الطب الشرعي مهامه العلاج بالرقية الشرعية والطب النبوي.
وبحسب عكاظ اتضح للأطباء أن المواطن أخطأ العنوان، فأبلغوه بأن الطب الشرعي مهامه الكشف وتشريح جثث القضايا الجنائية لإظهار الحقيقة، وأثناء حديث الأطباء مع المواطن تصادف إحضار جثة جنائية إلى المركز للكشف عليها، وما أن شاهدها حتى عقدت لسانه الدهشة وقفز من كرسيه هاربا إلى الخارج بخطى متسارعة قبل أن يطلق ساقيه للريح ويتوارى عن الأنظار تاركا سيارته أمام المركز.
مدير مركز الطب الشرعي في منطقة المدينة المنورة الدكتور محمد بسام قارة، علق على الحادثة قائلا: للأسف الشديد أن عمل الطب الشرعي غير واضح لدى شريحة كبيرة من المواطنين والمقيمين، مشيرا إلى أنه يجب توضيح جزء من مهامه للآخرين من خلال التوعية عبر وسائل الإعلام المختلفة ونقل الصورة الحقيقية لعمله.

أيمن الصيدلاني


---------------------------------------
ههههههههههههههههههههههههه يالله لك احمد الجني راح من طريق والرجال من طريق