هل تعاني من مشاكل في علاقاتك الخاصه>>هنا الحل..!!!

المشهد الاول


خالد موظف على المرتبة الثامنة في وظيفة حكومية شخصية عاديه متفاني في العمل لديه
العديد من العلاقات المتنوعة مثلنا تماما لكنه يعاني من علاقاته الاسرية فهو
دائما في حالة مشاكل مع أسرته سواء مع زوجته أو مع أبنائه ولكنه يسعى جاهد في
تطوير هذه العلاقة حدث في يوم ما أنه كان لديه اجتماع مهم في عمله وكان يجمع
أوراقه ويجهزها خرج من الباب مسرعا وفجأة اصطدم مع شبندر عامل القهوة وانسكبت
القهوة على اوراقه وملابسه فصرخ خالد في وجهه شبندر وأراد أن يلطمه لكن تدخل صالح
زميل خالد في العمل لكن خالد لم يتوقف عن الشتم والإهانة وهو في حالة غضب شديد
وكان صالح يحاول يهدئ خالد ولكنه كان يقول انه منزعج جلس خالد وهدأ وكان صالح
يقول له يا خالد ما فيه شيء يستأهل كل هذا الغضب وكان خالد يرد بأنه لا يستطيع
السيطرة على مشاعره وغضبه


فقال له صالح ولكنك آذيت شبندر فرد خالد وماذا اعمل له لماذا لم ينتبه لطريقه
فقال صالح وأنت أيضا لماذا لم تنتبه فرد خالد بانزعاج هو الذي ينتبه ليس أنا …




هذا الموقع يحدث لنا جميعا ولكن بسيناريو مختلف اليس كذلك ؟



المشهد الثاني


بعد اسبوع خالد لديه اجتماع مهم وعند خروجه من الباب اصطدم به صالح ومعه كوب قهوة
وانسكبت القهوة على اوراق خالد وملابسه وانزعج خالد ولكنه تمالك اعصابه وبدأ
يعاتب صالح لماذا لم تنتبه لخطواتك لقد افسدت كل اوراقي وأنا لدي موعد مهم قالها
خالد بانزعاج واضح





المشهد الثالث :


خالد لديه موعد مهم ومعه اوراقه وكان جالس على مكتبه ودخل مدير القسم وهو يتحدث
بحماس مع صالح وبدون أن ينتبه للقهوة على مكتب خالد اسقط القهوة على خالد على
اوراقه وملابسه فاعتذر المدير لكن خالد ابتسم ابتسامه صغيره وقال لا لم يحدث شيء !!





المشهد الرابع


خالد لديه موعد مهم ومعه اوراق مهمة وكان يسير في الممر الذي يقود الى غرفة المدير
وفجأة خرج رئيس مجلس الادارة ومعه كوب قهوة وانسكبت القهوة على خالد على اوراقه
وملابسه فعتذر المدير فورا لكن خالد بدأ يعتذر أنه لم ينتبه لطريق وأنه أسف على
هذا الخطأ !




هذا سيناريو متوقع لما يحدث لنا في علاقتنا مع الاخرين …




ما الفرق الذي حدث بين الموقع الاول مع شبندر والموقع الاخير مع رئيس مجلس الادارة
؟




خالد يقول انه لا يستطيع ان يسيطر على أعصابه مع شبندر ولكنه مع رئيس مجلس الادارة
اثبت أنه يستطيع بقدرات عاليه أن يتحكم في مشاعره وانفعالاته ؟


ما هو الفرق ؟ ما الذي تغيير ؟




كيف استطاع ؟ وكيف نستطيع ؟ ما السر في ذلك ؟







السر يكمن في موضوع السيطرة ..


عندما تسيطر على الخارج تفقد السيطرة على الداخل وعندما تفقد السيطرة على الخارج
تتوجه سيطرتك على الداخل ونقصد بالداخل المشاعر والانفعالات في المثال السابقة
خالد يشعر أنه مسيطر بالكامل على شبندر وبالتالي فإنه يترك مشاعره بدون محاولة
لسيطرة عليها فيتركها تعيث فسادا في علاقته مع شبندر وكل من يشعر بالسيطرة عليه
زوجته أبناءه


وفي حالة صالح خالد لا يشعر بالسيطرة عليه فهو يشعر بالتساوي وبالتالي عبر عن
مشاعره المستاءة من صالح وضبط ردة فعله نستطيع أن نقول أنه يسيطر على صالح 50%
وبالتالي باقي السيطرة يتجه نحو ردة الفعل وهكذا عندما انتقل للمدير اصبح 80% من
قدراته توجه نحو ردة الفعل وفي أخر موقف لم يكن يسيطر على المدير العام فتحولت كل
قدراته الى ضبط مشاعره وردت فعله وهكذا السيطرة على الاخرين مؤذيه وفتاكة ومدمرة
وللأسف نحن نسعى للسيطرة على من نحب والتحكم به وبالتالي سوف نؤذيهم بردود أفعالنا
وهؤلاء هم أحب الناس إلينا وأغلاهم وأقربهم الى قلوبنا فنجد الاب يصرخ في وجه
أبنه ويعاقبه بقسوة وقد يبتسم عندما يخطئ بحقه شخص أخر وأقول له أن ابنك أحق
الناس بضبط مشاعرك ان والديك أحق الناس بضبط مشاعرك إن زوجتك أحق الناس بضبط
مشاعرك ونفس الكلام يقال للام والابن والأخ




أنت المسئول عن ضبط مشاعرك اذا كنت تجد في حياتك مشاكل مع بعض الاشخاص المقربين
منك والذين تبذل حياتك من أجلهم اسئل نفسك هل تشعر بالسيطرة عليهم ؟ راقب علاقاتك
بهم ؟


السيطرة تؤذي بدون قصد وبدون وعي لأنها تشعرنا بأن الاخرين يجب أن يخضعوا لقواعدنا
في الحياة يجب أن يستجيبوا لطلباتنا حتى تلك الطلبات التي لم نطلبه تجعل الاخرين
يتبعون لنا ويراعون ادق تفاصيل احتياجاتنا ومشاعرنا مع أننا لا نراعي ما يشعرهم
بذواتهم وبحقوقهم فنحن نعطي ما يحتاجونه هم وما يجعلهم تحت سيطرتنا ولا يشكل لنا
عبئ او تحدي كبير عندما تشعر أنا مشاعر الغضب عندك لا تتوقف تأكد أنك مسيطر


أذكر في مرحلة الثانوية كان لي صديق متفوق دراسيا باكستاني الجنسية يتميز بضخامة
جسمه بشكل كبير جدا وملفت كنا في سيارة أن وهو وأحد اقربائي وكانت سيارتنا صغيره
ولكي يستطيع أن يدخل فيها نضطر الى توسعة المقعد الامامي وكان يجلس وركبتيه أمام
صدره حدث أن صدمنا سيارة فيها مجموعة من النساء ونزل سائق تلك السيارة يهدد ويتوعد
وعندما نزلت أنا كان شكلي يهيئ لمزيد من الغضب ومحاولة الاعتداء فأخبرته أن الوضع
بسيط وأن الموضوع لا يستحق كل هذا الصراخ فرد علي بكل أنواع الاهانات فقلت له أن
مشكلتك مع أصحاب السيارة وليست معي في هذه الاثناء نزل قريبي وبدأ يخرج المارد من
السيارة بدأ صديقي الباكستاني بالخروج من السيارة وكان حجمه مخيف مع أنه كان هادي
الطباع عندما رأى الرجل من خرج من السيارة فتح عيناه وتغير وجهه وتغيرت نبراته
وقال الله يهديكم انتبهوا لطريق مع السلامة وركب سيارته وتحرك مسرعا ..


في البداية كان يشعر بالسيطرة وعندما شعر بالسيطرة تخرج من يده تغيرت ردة فعله
وهكذا الناس كلما شعور بالسيطرة استعلوا في الارض وفي ظلم الناس


أحمد الرفاعي







"كثيرا ما أراقب من حولي فوجدت على جميع الأصعدة من هم أفضل مني ووجدت أنهم رفضوا الواقع الذي نعيشه في العالم العربي وبدأو بنقد هذا الواقع والتذمر منه والقاء التهم على المقصرين .. ولم أجد منهم أي تغيير يذكر .!

لذا اخترت وقررت أن أتحول الى مشروع بناء أبني فيه نفسي ومن حولي ، أبني فيه وطني ومن أراد أن يكمل بناء نفسه بهدوء وبدون صراخ ، فالمزارع لا يصرخ على أشجاره كي تثمر بل يكون هو مشروع عطاء وبناء ، وفي يوم ما سوف تصبح أشجاره مزرعة معطاءة " أحمد الرفاعي


مراقب في منتديات
www.nlpnote.com

كل الردود: 11

عرض:
1.
01:29:47 2013.02.08 [مكة]
يعطيك العافيه موضوع مفيد
2.
06:42:01 2013.02.08 [مكة]
كلام حلو وكأنك اكلت لك وجبة دسمة ننتظر منك المزيد
3.
13:47:23 2013.02.08 [مكة]
موضوع جميل جدا
4.
عضو قديم رقم 273735
14:51:57 2013.02.08 [مكة]
رائع جداً وكانك ترى الامور من وجهة نظري وكلامك هو مااحاول ايضاحه لبعض الناس ولكن كلماتك اوضح جزاك الله خير
5.
15:26:16 2013.02.08 [مكة]
لا فض فوك بعد إذنك .... جاري نسخ المقاله ونشرها قدر المستطاع بإذن الله
6.
16:34:02 2013.02.08 [مكة]
رائع جداً ماكتبت ::
7.
عضو قديم رقم 199565
18:32:12 2013.02.08 [مكة]
انا مافهمت شيء
8.
20:33:37 2013.02.08 [مكة]
رااااااائع جدااااا تم الاحتفاظ به لتكرار القراءة الف شكررررر
9.
عضو قديم رقم 92248
20:35:45 2013.02.08 [مكة]
يعطيك العافيه موضوع جيد ومفيد ...
10.
02:20:40 2013.02.09 [مكة]
حياكم الله
11.
عضو قديم رقم 147247
02:52:51 2013.02.09 [مكة]
موضوع عااااااااالمي وجدا درس مفيد سلمت اناملك
هذا موضوع قديم، وتم إغلاق الردود عليه آلياً.
عرض وسائل التواصل مع الكاتب
تطبيق مستعمل

تصفح بسرعة مع تطبيق مستعمل!