انتبهوا يا أهل المدينة من بعض المعتمرين المصريين هذه الأيام

تمّ رصد عباراتٍ إلحادية قصيرة من بعض المصارية المعتمرين في هذه الليلة عن مسائل في الدين وعن الصلاة وما الهدف من رحلتهم لبعض المساجد وأنها مجرد كذا ولا تعدو عن كونها رحلة ..... من النوع الموجود في ونحو هذا الكلام .

فيهم مَن يستقصد إسماعَها الآخرين بصوتٍ جريءٍ في شوارعَ وأسواق قريبةٍ من حافلاتهم .

ولأن من بينهم كباراً في السن فلا أعلم عن انتماء هؤلاء المندسين في المعتمرين ولا إلى مَن يبذلون طاعتَهم إلا أنه من الواضح أن قِصر العبارات تدل على خوفهم من الحماة كهيئة الأمر بالمعروف و كأنهم مدفوعون لأداء هذا العملِ فيطرحونه بهذا الشكل المستفز .

الجدير بالذكر أن عملاً قام به وأشرف عليه إبّان تأسيسه المشركون الباطنيون في مصر فكان عبادة لهم يتعبّد بها الآن بعض المسلمين هذه الأيام ، يسمون هذه العبادة ( الإحتفال بالمولد النبوي ) وهي بدعة فقد حكم الرسول صلى الله عليه وسلم في الحديث الصحيح أن كل محدثة بدعة وكل بدعة ضلالة ، ليس هناك شيءٌ اسمه بدعة حسنة فالبدعة ضلالة ولا يجوز تكذيب الرسول صلى الله عليه وسلم .

لأن الإحتفال بالمولد النبوي شيءٌ اخترعه أعداءُ الرسول صلى الله عليه وسلم فلا نتصور من العدو إلا مثل هذه المخترعات المؤلفة فنحن لا نشارك إلا الصحابة والعلماء الزهاد الطائعين وأهل القرون المفضلة في عدم القيام بهذه البدعة المحدثة ولا نتقرب أيضاً إلى القبور والأضرحة بأي عبادة كانت وإلا فإن المُسمياتِ لا تؤثر في الشخص ولا ترده من التحول نحو ديانة المشركين الروافض أو إلى الوقوع في الإلحاد وعباراته.

نُحب الرسولَ صلى الله عليه وسلم محبة عاطفية دائمة في قلوبنا لا نخصها بيوم من الأيام ولا يكفي التعبير بما في القلب دون الأمر الأهم الطاعةِ والإتباع فهو الدليل الشاهد على المحبة .

حفظ الله الطائعين والطائعات مِن المسلمين والمسلمات في كلِّ مكان .

اللهم صلِّ على النبي وعلى آله وصحبه أجمعين .

كل الردود: 8
1.
عضو قديم رقم 282899
15:26:04 2013.01.28 [مكة]
معتمرين ..!! وحكمت عليهم بالألحاد ..!! لمجرد انك ترى ان احتفالهم بمولد النبي صلي الله عليه وسلم بدعه ..!! اجل ماذا تقول عنا عندما نحتفل باليوم الوطني ..؟؟!! اكيد حسب منظورك بتكفرنا ..!! سؤال هل مر عليك حديث رسول الله صلي الله عليه وسلم هلك المتنطعون وهل مر عليك حديث من كفر اخيه فقد بأبها احدهما اوكماورد في الحديث الشريف فدعو الخلق للخالق ففي الدول والشعوب منهم اتقياء وانقياء فقد يكونو شعثا غبرا فقرا ء ولكنهم لو قسمو على الله لابرهم كما ورد في الحديث ولسنا وحدنا شعب الله المختار
2.
عضو قديم رقم 113340
16:53:15 2013.01.28 [مكة]
بعيدا عن موضوع الالحاد لكن ما اراه وعايشته مع الاخوه المصريين ان السواد الاعظم منهم عندما فقط تنتقد المولد النبوي او حتى الحضره او اي بدعه من بدع الصوفيه تجده يغضب ويرد عليك بتعصب شئ غريب فعلا هل الصوفيه بلغت مبلغها في الاخوه المصريين وحرفت عقيدتهم كثيرا . لا اعلم لماذا عندما تتناقش مع اي صوفي في الوطن العربي يتهمك بأنك (وهابي) لماذا هل الوهابيه شرك ام الصوفيه المبتدعه .
3.
10:15:23 2013.01.29 [مكة]
امر اخر هو تلوث جو المدينة ايضا بالرافضة من ايران هاؤلاء يعبدون عليا والصيوفيه يعبدون محمدا من دون الله وقصة وهابية هي لعدم وجود حجة ومثل مايقول المثل المصري خدوهم بالصوت(العالي)
4.
23:46:31 2013.01.29 [مكة]
يا أخي صادق الوعد ليش أُكفّرُ مَن يقوم باليوم الوطني ليس هناك أدني إلتقاء بين اليوم الوطني والإحتفال بميلاد النبي اللهَ صلى الله عليه وسلم . هل رايتَ يا أخي صادقَ الوعد أحداً يتعبّد الله باليوم الوطني أو يستحضر المؤسسَ رحمه الله في مجلسٍ من المجالس وبأنه قد حضر بجسده ثم غادر كما يستحضر الصوفية دجلا وزورا . وهل رأيتَ أحداً يجعل عبادة خاصة للمصابين بمرض السكري في اليوم العالمي للسكري وكأن الطمع في الشفاء لا يكون إلا في هذا اليوم أو أن يغلو الطلابُ بالمعلمين في يوم المعلم حتى إذا جاء هذا اليوم نشط الطالب في العبادة وأيقظ الغافلين عن حب المعلم وعشقه أو أحداً يتمسح بالأشجار تبركا في أسبوع الشجرة وهل رأيتَ مَن يقيم الإحتفالاتِ المحتوية على المدائح المرورية التي تصور جندي المرور إنساناً مباركا يقطع الجوع العاطفي ويفعل الخوارق في أسبوع المرور . يا أخي صادق الوعد لا تركن إلى مَن أضر نفسه بعبّادة المخلوقات حتى حرم نفسه هبة الوهاب إلا إن كنت ناصحا مؤدبا لا تخاف على نفسك من قليل إلحادهم وكثير شبههم فقد وهب الوهاب نصره وعزه وأمانه لمن تزيّن بالصدق مع الله وخلقه فرفع الحق . عندما رأى المخالف هباتِ الله تترا متتابعة على أهل الحق هنا أسماهم وهابية يمشون فوق الثرى وقد ستر حقيقة انتسابهم للرسول صلى الله عليه وسلم وصحابته وأهل القرون الفاضلة ، وأنّ الله معهم في كلّ الظروف يسعدهم بحالهم فوق خلقه والثريا متنعمين أعزاءَ مطمئنين . ولا ينسى المسلمُ الصلاةَ على النبي المُتّبع اللهم صلّ وسلم على النبي وعلى آلهِ وصحبه .
5.
13:40:09 2013.01.30 [مكة]
يا أخي صادق الوعد ليش أُكفّرُ مَن يقوم باليوم الوطني ليس هناك أدني إلتقاء بين اليوم الوطني والإحتفال بميلاد النبي صلى الله عليه وسلم . هل رايتَ يا أخي صادقَ الوعد أحداً يتعبّد الله باليوم الوطني أو يستحضر المؤسسَ رحمه الله في مجلسٍ من المجالس وبأنه قد حضر بجسده ثم غادر كما يستحضر الصوفية دجلا وزورا . وهل رأيتَ أحداً يجعل عبادة خاصة للمصابين بمرض السكري في اليوم العالمي للسكري وكأن الطمع في الشفاء لا يكون إلا في هذا اليوم أو أن يغلو الطلابُ بالمعلمين في يوم المعلم حتى إذا جاء هذا اليوم نشط الطالب في العبادة وأيقظ الغافلين عن حب المعلم وعشقه أو أحداً يتمسح بالأشجار تبركا في أسبوع الشجرة وهل رأيتَ مَن يقيم الإحتفالاتِ المحتوية على المدائح المرورية التي تصور جندي المرور إنساناً مباركا يقطع الجوع العاطفي ويفعل الخوارق في أسبوع المرور ومَن اعتقد ذلك فهو أحمق يؤمن بالخرافة كإيمان الملحدين الدهريين والمبتدعة الذين يظنون قدرات خارقة للرسول صلى الله عليه وسلم بعد وفاته أو لعيسى عليه السلام أو لعلي والحسين وعزير أو للفأر والبقر والحجر ولأي شيءٍ يعظمه الإنسان ليتقرب إليه وهو بخطئه هذا ينتقص مقدار الله الذي جعل له الأرض جميعاً .
6.
22:38:38 2013.02.01 [مكة]
المكتوب عن اليوم الوطني في المشاركة رقم ( 5 ) لم آتِ به من تلقاء نفسي لكن على ما فهمته من بعض الدعاة . لم أحتفل باليوم الوطني قط لا مِن قريب ولا مِن بعيد ولا يجب علي معرفة الحكم أو المشاركة بأي مشاركة قولية أو فعلية ومَن استشكل شيئاً في عباداته وغيرها فاليعتمد على الله وحده وسيوفقه إلى سؤال العلماء الربانيين . حقوق الراعي على الرعية وحقوق الرعية على الراعي مقررة في التعليم العام . يجب على المسلم آداء هذه الحقوق عبادةً لله وحده فله الأولى والآخرة وعليه الإعتماد .
7.
22:52:06 2013.02.01 [مكة]
والله ما نحذر الا منك انت في اثاره الفتن واشعالها بين البلدين
8.
00:45:02 2013.02.02 [مكة]
يا أخ albrstej قلتَ ( والله ما نحذر الا منك انت في اثاره الفتن واشعالها بين البلدين ) . ---------------- البرستج / هل أنت موافق على إنتقال هذه الشرذمة القليلة من زواياهم ومقر مظاهراتهم بمصر ضد حكومتهم إلى شوارع المدينة ؟ لا خيار لك فالمنحرفون من الملحدين والليبراليين والمفسدين الآخرين هم ضد السلفيين والحكومةِ هناك . فالمسألة ليست بين جبال البلدان العربية وما فيها من أشجار وحيوانات وفِرق كروية بل بين الأخيار والأشرار في تلك البلاد وخارجها .
هذا موضوع قديم، وتم إغلاق الردود عليه آلياً.
عرض وسائل التواصل مع الكاتب
تطبيق مستعمل

تصفح بسرعة مع تطبيق مستعمل!