من مظاهر مكافحة النبي صلى الله عليه وسلم للاختلاط

من مظاهر مكافحة الاختلاط في وقت النبي صلى الله عيه وسلم

إبعاد النساء عن الرجال في المسجد حيث الرجال في أوله والنساء في آخره مع أنهن متحجبات بل وتشجيع إبتعاد كل طرف عن الآخر بشكل أكبر قدر المستطاع بل والترهيب من خلاف ذلك حيث جاء في الحديث (خير صفوف الرجال أولها وشرها آخرها) و (خير صفوف النساء آخرها وشرها أولها)

بل وجعل بابا خاصا بالنساء في مسجده صلى الله عليه وسلم كي لا يختلط الرجال بالنساء في الخروج مع أنهم كانوا من خيرة رجال ونساء الأرض المتحجبات

وما جاء في الأخبار عن الإختلاط في المراحل الأولية بالمدارس الإبتدائية منكر عظيم لأنه ليس لأنه من خطوات الشيطان فحسب (لا تتبعوا خطوات الشيطان) ولكن لأن الذكور والإناث يمكن أن يصيروا بالغين من سن التاسعة بينما طلاب وطالبات ثالث إبتدائي يمكن أن يصل بعضهم إلى عمر 12 سنة في حال رسبوا في كل مرحلة وأعادوها. هل كلامي واضح. إحذروا وتنبهوا وأنكروا